[align=center] ايات الله في الافاق
للاستاذ الدكتور محمد راتب نابلسي


ثعبان الماء الكهربائي

في مجاري المياه العذبة في البرازيل وفي حوض نهر الامازون تعيش وحوش مائية غريبة تسمى ثعابين الماء الكهربائية وهي مشحونة بكهرباء قوية جدا اذ يكفي ان يلمسها الانسان مرة واحدة ليصاب بصدمة كهربائية لا ينساها طول حياته
هذا الثعبان طوله يزيد على مترين واربعة اخماس جسمه مليئة باجهزة توليد الكهرباء وتخزينها وتحشر معدته واعضائه في القسم الامامي من جسمه
وله ثلاثة ازواج من المولدات الكهربائية وكلها مجهزة بالواح تودي الوظيفة نفسها التي تكون للتخزين في السيارة مرصوفة بعضها الى جانب بعض كل مولد معه من ثلاثين الى ستة وثلاثين لوحا لتخزين الكهرباء
ليس في المخلوقات كلها الا ستة انواع تولد الطاقة الكهربائية وجميع هذه الانواع من الاسماك وثعبان الماء الكهربائي يعطي تيارا كهربائيا يصل الى خمسمئة فولط وكلكم يعلم ان البيوت فيها 110 او 220 فولطا ومع ذلك تسبب صدمة وقد تكون قاتلة ولكن هذا الثعبان يطرح تيارا شدته خمسمئة فولط !!!!!!!!!!!!!!!
الثعبان الكهربائي يولد اقوى تيار حيث يصل الى عدة مئات من الفولت .. اما الشيء الغريب فهو ان هذا الثعبان يتحكم في قوة التيار فاذا اراد ان يهدد حيوانا بالابتعاد عنه فانه يرسل اليه تيارا ضعيفا من اضعف مولداته الكهربائية البطارية ضعيفة واذا اراد ان يحدد موقع حيوان عدو فانه يرسل اليه تيارا ضعيفا ويرجع التيار منعكسا على الحيوان كفعل الرادار تماما فمن خلال التيار الضعيف يعرف موقع العدو او يحذر منه العدو اما اذا اراد قتل العدو فانه يعطيه تيارا قويا فهذا الثعبان يتحكم في شدة التيار !!!!
ان صدمة واحدة من التيار القوي تكفي لقتل عدو ولو كان بحجم الانسان وتكفي لاحداث صدمة كهربائية ربما تكون مميتة في عدو له بحجم الفرس لشدة هذا التيار
ثمة انواع اخرى من الاسماك التي تولد التيار الكهربائي بعض هذه الاسماك جسمه مكهرب فاذا امسكه الانسان اصيب بصدمة كهربائية فيضطر الى اطلاقه هذا نوع من الاسماك
وبعض هذه الاسماك لها القدرة على اشعال اضواء واطفائها على جسمها مصابيح تتالق وتنطفئ وبعض هذه الاسماك يبعث ضواءا احمرا وابيض تارة وازرق تارة اخرى !!!!!!!!!!



وبعض الحيتان ولها اسم غريب على جسمها صف متصل من المصابيح كبعض الشاحنات التي نراها في الطرقات ليلا !!!!!!



وبعض هذه الاسماك يستخدم اطفاء الاضواء احد وسائل الدفاع عن ذاتها فاذا اقترب منها العدو اطفات الانوار وغابت عن الانظار !!!!!!!!


اغرب شيء في هذا الموضوع العلمي ان الانسان حينما يولد الضوء عن طريق استهلاك الطاقة يستهلك جزء كبير من الطاقة على شكل حرارة لا يحتاجها وهذه الحرارة طاقة مهدورة لذلك ما من تالق مصباح الا وفيه حرارة كبيرة جدا هذه الحرارة طاقة مهدورة ،الا ان الاسماك تصدر هذه الاضواء دون ان يسخن جسمها ابدا



يقولون
ان في البحار مليون نوع من الاسماك وان في البحار تنوعا في المخلوقات يدهش العقول وهذا كله من خلق الله وهذا كله مسخر للانسان وهذا الانسان الذي سخرت له كل هذه الخلوقات في غفلة عن ربه
قال تعالى تسبح له السموات السبع والارض ومن فيهن وان من شيء الا يسبح بحمده ولكن لا تفقهوا تسبيحهم انه كان حليما غفورا ..الاسراء 44.. صدق الله العظيم
فهذه المخلوقات تسبح ربها واما الانسان الذي سخرت له كل هذه المخلوقات فهو في غفلة عن ربه من جهة وفي معصية له من جهة اخرى .

انتهى

منقول للفائده[/align]


hgeufhk hg;ivfhzd hglhzd