كان هذا الصحابي الجليل من شعراء الرسول –صلى الله عليه وسلم – وله ابيات كثيره اخترت لكم منها هذه الابيات
ذات مرة اقبل عبدالله بن رواحة الى الرسول حيث كان صلى الله عليه وسلم يجلس مع اصحابه فساله كيف تقول الشعر اذا اردت ان تقول )فقال عبد الله (انظر في ذاك ثم اقول )وانشد

يا هاشم الخير ان الله فضلكم
على البرية فضلا ماله غير
اني تفرست فيك الخير اعرفه
فراسة خالفتهم في الذي نظروا
ولو سالت واستنصرت بعضهم
في حل امرك ما ردوا ولا نصروا
فثبت الله ما اتاك من حسن
تثبيت موسى ونصرا كالذي نصروا

*وقال رضي الله عنه في رثاء حمزة رضي الله عنه

بكت عيني وحث لها البكاء
وما يغني البكاء ولا العويل
على اسد الاله غداة قالوا
ا حمزة ذلكم الرجل القتيل
اصيب المسلمون به جميعا
وهناك قد اصيب به الرسول
ابا يعلى ،لك الاركان هدت
وانت الماجد البر الوصول

*وقال رضي الله عنه في معركة موتة

اقسمت يانفس لتنزله
مالي اراك تكرهين الجنة
يا نفس الا تقتلي تموتي
هذا حمام الموت قد صليت
وما تمنيت قد اعطيت
ان تفعلي فعلهما هديت

يعني بهذا صاحبيه اللذين سبقاه الى الشهادة زيدا و جعفر رضي الله عنهم


auv uf] hggi fk v,hpi - vqd hggi uki